أخبار الاردن
أخر الأخبار

باسم عوض الله في سطور

سيرة باسم عوض الله الذاتية في سطور من هو باسم عوض الله؟ 

من هو باسم عوض الله؟

بعد أن أعلنت الأجهزة الأمنية الأردنية، عن اعتقال الشريف حسن بن زيد وباسم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة، أخذ أردنيون ببالبحث عن باسم ابراهيم عوض الله عبر محركات البحث.

سيرة باسم عوض الله الذاتية في سطور

هو الرئيس التنفيذي لشركة طموح في الإمارات العربية المتحدة في دبي، كما تسلم منصب نائب رئيس مجلس إدارة “البنك العربي – الأردن “، وكذالك عضو مجلس إدارة “مجموعة البركة المصرفية” في مملكة البحرين منذ عام 2010، و”البنك العربي الوطني” ممثلاً عن “البنك العربي – الأردن”.

حاصل على دكتوراه عام 1988 من “كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية” في “جامعة لندن” في المملكة المتحدة، وماجستير عام 1985 من الجامعة ذاتها، وبكالوريوس في العلوم في العلاقات الدولية والاقتصاد الدولي عام 1984 من “جامعة جورج تاون” في الولايات المتحدة الأمريكية.

ابراهيم عوض الله عمل في مجال الصيرفة الاستثمارية في المملكة المتحدة، خلال الفترة بين 1986 و1991، والسكرتير الاقتصادي لرئيس الوزراء الأردني بين 1992 و1996، ومنصب المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء بين 1996 و1999،  و وفي عام 2010 تم منحه مقعد الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود للزمالة الزائرة في مركز الدراسات الإسلامية في “جامعة أكسفورد” في المملكة المتحدة.

كما شغل عوض الله مدير الدائرة الاقتصادية فيه بين 1999 و2001،  ووزير التخطيط والتعاون الدولي بين 2001 و2005، ووزير المالية خلال 2005، ومدير مكتب الملك عبدالله الثاني بن الحسين بين 2006 و2007 ،وتسلم منصب رئيس الديوان الملكي في الفترة ما بين 2007 و2008 ،وعُين عضو في مجلس أمناء “جامعة القدس” في فلسطين عام 2014.

عوض الله، كان عضواً في مجلس أمناء مركز الشرق الأوسط في كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة لندن في المملكة المتحدة عام 2011، وأميناً عاماً في الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة في 2010، وعضواً في مجلس إدارة “كلية دبي للإدارة الحكومية” في الإمارات عام 2008، وعمل مستشاراً في “وزارة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية”.

وقد حاز على وسام الحسين للعطاء المميز، ووسام الكوكب من الدرجة الأولى، ووسام الاستقلال من الدرجة الأولى للمملكة الأردنية الهاشمية.

وباسم عوض الله كان أيضًا وزير تخطيط أسبق، تلقّى تعليمه في الولايات المتحدة، وكان قريبًا من العاهل الأردني، لكنّه كان شخصية جدلية. ترأس الديوان الملكي عام 2007، وكان مديرا لمكتب الملك عام 2006.

عوض الله كان سبباً رئيسًا في إدارة الوضع الاقتصادي في المملكة، وتعرض لانتقادات شديدة لدوره في برنامج الخصخصة.

باسم عوض الله
باسم عوض الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى