أخبار فلسطين
أخر الأخبار

وثيقة صادرة عن السلطة الفلسطينية وموقعة باسم عباس تثير الجدل

واحة الأرنيين

أثارت وثيقة صادرة عن السلطة الوطنية الفلسطينية، ذكرت فيها رسالة تعزية محمود عباس موجهة إلى رئيس الاحتلال إسحق هرتسوغ، بوفاة جندي بعد أن أطلق شاب فلسطيني النار عليه من مسافة صفر، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

هذه الوثيقة أثارت موجة ردود أفعال واسعة على مواقع التواصل، لا سيما بعد المواجهات التي اندلعت على حدود قطاع غزة بين جنود الاحتلال وشبان فلسطينيين.

ويأتي الإعلان عن وفاة الجندي بعد أسبوع من محاولات الأطباء إنقاذ حياته.

وقبل أسبوع، عجت مواقع التواصل الاجتماعي في الأراضي الفلسطينية، بمقطع فيديو يظهر شاباً فلسطينياً استطاع الإمساك بفوهة سلاح قناص صهيوني يختبئ خلف جدار إسمنتي على حدود قطاع غزة، وأطلق النار عليه من مسدس، خلال المسيرات التي انطلقت اليوم السبت رفضا لاستمرار الحصار وإحياءاً للذكرة 52 لإحراق المسجد الأقصى.

وتداول النشطاء المقطع ضمن العديد من التغريدات التي أيدت ما قام به الشاب الذي تفيد الأنباء بأنه يبلغ من العمر17 عاماً، مؤكدين على أن دفاع الفلسطينيين عن أنفسهم وأرضهم حق مشروع.

وقال مدير المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان رامي عبده في في تغريدة على تويتر “استمرار حالة الحصار والابتزاز في الاحتياجات الانسانية في غزة لا يمكن أن يقابل إلا بغضب الشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى