صحة

مؤسسة الغذاء والدواء تمنع دخول أي مستحضر دوائي إلى الأردن بلا موافقة

واحة الأرنيين

قال مدير المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور نزار مهيدات، إن المؤسسة ستقوم بمخاطبة مدير عام الجمارك بمنع إدخال أي دواء من المناطق الحدودية إلا بموافقة المؤسسة العامة للغذاء للدواء مهما كانت كميته.

وبين مهيدات، في اجتماع مع أعضاء مجلس نقابة الصيادلة، الأربعاء، أن هذا القرار يأتي حرصا على سلامة المواطن والحفاظ على صحته، بالإضافة إلى قرار وقف عمل تطبيقات التسويق الإلكتروني للادوية والمستحضرات الصيدلانية، خاصة أنها تتعارض مع القوانين والانظمة وتستخدم وسائل نقل غير مضمونة أو مأمونة، وتسيء لسمعة مهنة الصيدلة والعاملين فيها.

وأشار إلى أن المؤسسة على استعداد لإيجاد دور رقابي للنقابة على الصيدليات بموجب القوانين والأنظمة التي تحكم القطاع الدوائي.

ودعا مهيدات النقابة إلى إبلاغ المؤسسة عن أي صيدلية يتم إغلاقها بوقف توريد الأدوية لها من المستودعات خاصة الأدوية الخطرة.

واشار إلى أن المؤسسة ستفتش وتدقق على العيادات التي تبيع الأدوية للمرضى، داعيا النقابة إلى إبلاغ المؤسسة بأي تجاوزات بهذا الخصوص، لتقوم بدورها بتطبيق القانون عليها.

الأمن الغذائي والدوائي في الأردن

ومن جانبه أكد نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبابنة أهمية الدور الذي تقوم به المؤسسة العامة للغذاء والدواء للحفاظ على الأمن الغذائي والدوائي في المملكة.

وأضاف أن النقابة تهدف إلى تعزيز الشراكة بين النقابة والمؤسسة، مشيدا بتجاوب المؤسسة ممثلة بمديرها مع ملاحظات ومطالب النقابة التي كان آخرها وقف التطبيقات التي تعرض وتبيع وتوصل الأدوية والمسحضرات.

كم طرح إمكانية التوصل لاتفاق بين المؤسسة والنقابة في موضوع الرقابة والتفتيش على الصيدليات، بهدف التخفيف من المشكلات الموجودة في الصيدليات، وإيجاد حلول سريعة لها بالتعاون مع المؤسسة، بواسطة فرق رقابة تابعة للنقابة لما فيه مصلحة القطاع الصيدلاني.

كما طالب برفع نسبة المصاريف الإدارية للصيدليات، التي لم ترتفع منذ نحو 50 عاما، ليبدي مهيدات استعداد المؤسسة لاعادة النظر فيها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى